المواضيع الأخيرة
» سلالات جديدة للدواجن وإنتاج البيض في دراسة بزراعة مشتهر
2017-06-06, 2:46 am من طرف m.sakr

» مبادرة مصر اولا المبادرة المثالية
2013-11-20, 12:57 am من طرف m.sakr

» مؤتمر بعنوان "أزمة علاج الموازنة العامة للدولة وتحسين الوضع الإقتصادي"
2013-11-12, 1:10 am من طرف m.sakr

» نتائج كليات جامعة بنها ترم ثانى 2013
2013-05-22, 2:22 am من طرف m.sakr

» كتاب غـــينيس العـالمي للأرقـام القياسيـة - إصدار 2008 *(مترجم إلى العربية)*
2012-04-23, 12:22 pm من طرف asados

» منحة الرخصة الدولية للتدريب
2012-01-06, 3:54 pm من طرف ح

» اصناف البطاطا
2011-12-25, 4:24 am من طرف faris farangana

» فوائد البطاطا
2011-12-25, 4:22 am من طرف faris farangana

» زراعه وانتاج البطاطا الحلوه
2011-12-25, 4:18 am من طرف faris farangana

» العمليات الزراعيه على محصول البطاطا
2011-12-25, 4:17 am من طرف faris farangana

» البطاط الحلوه للاوقات الحلوه
2011-12-25, 4:13 am من طرف faris farangana

» البطاطا وعمليات الخدمه
2011-12-25, 4:12 am من طرف faris farangana

» انتاج البطاطا
2011-12-25, 4:09 am من طرف faris farangana

» انتاج الخرشوف
2011-12-12, 9:01 am من طرف elmasry13743

» جامعة بنها فى المركز الأول فى تقييم البوابات الإلكترونية على مستوى الجامعات المصرية
2011-11-10, 1:09 am من طرف dody 1

» جائزة الجامعة التشجيعية لجامعة بنها
2011-07-28, 1:25 pm من طرف Admin

» تكريم رئيس جامعة بنها ونائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث
2011-07-28, 1:24 pm من طرف Admin

» إعلان عن تقدم الطلاب الوافدين للمرحلة الجامعية بالجامعات والمعاهد المصرية
2011-07-05, 12:12 pm من طرف Admin

» متوافر بمزرعة دواجن كلية الزراعة بمشتهر سلالات أرانب متنوعة
2011-07-05, 12:11 pm من طرف Admin

» جامعة بنها تتواصل مع طلابها وتتلقى شكاويهم
2011-06-13, 3:31 am من طرف m.sakr

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 156 بتاريخ 2011-04-21, 6:44 pm

نماذج التحليل السكانى

اذهب الى الأسفل

نماذج التحليل السكانى

مُساهمة من طرف karremmtm في 2010-01-01, 6:14 pm

تعددت الظواهر السكانيه وتباينت انواعها وتمايزت بين حجم السكان وتكوينهم وتوزيعهم نموهم.وصارت علوما كثيره ونظما فكريه متباينه الى دراسه وفهم هذه الظواهر.وانقسمت فى هذا الصدد الى مجموعه اليموجرافيا ومجموعه الدراسات السكانيه .واشترك هذا العلم مع غيره من نظم فكريه تهتم بدراسه السكان فى اهتمامه بالحث عن المعطيات السكانيه التى يمكن فى ضوءها التثبتمن دقه وصحه قضاياه النظريه وتفسيراته للظواهر السكانيه .فوجه الانظار نحوالمصادر الرئيسيه للمعطيات السكانيه.وكشف عن طرق دراستها وبين كيفيه استخدام اجراءات البحث الاجتماعى فى التغلب على الصعوبات التى تواجه دراسه السكان منه.اسهاما منه فى تطوير قدره هذه الدراسه على اختبار القضايا النظريه التى تعين على فهم الظواهر السكانيه كما اشرنا .وعندما واجه هذا العمم حقبقه توفر ركام ضخم من النعطيات السكانيه عن هذه المصادر.
وصعوبه الاستعانه بها فى حد ذاتها فى تحقيق الهدف المنشود.انتهى الى ضروره تحليل هذه المعطيات اعتقادا منه فى اهميه التليل كوسيله فى اختصار هذه المعطيات وتركيزها فى صوره نتائج عامه يتضح على اساسها صحه او عدم صحه القضايا التفسيريه للظواهرالسكانيه.ومن هنا خصصت الفصل الحالى لالقاء الضوء على حقيقه التحليل واهميه .وتميز التحليل الاجتماعى للظواهر السكانيه عن انواع التحليلات السكانيه الاخرى.




اولا.معنى التحليل واهميته
يذهب البعض فى تحديد معنى التحليل الى القول بانه عباره عن عمليه تلخيص كل ما تم جمعه من معطيات او بيانات او حقائق.وذلك من خلال تصنيف هذه المعطيات وايجازها وتجميع شتاتها فى صوره نتائج اكثر عموميه من جزيئات المعطيات والبيانات التى تم جمعها او بأى طريقه اخرى تساعد على تحقيق الهدف الذى كانت تسعى اليه عميه جمع هذه المعطيات .سواء اكان الاجابه على السؤال او التحقق من فرض عملى والى ذالك.
ويرى البعض الاخر انه فى تحديد معنى التحليل انه اذا كانت الملاحظه تمدنا بالمعطيات فى صورتها الخام او فى صوره اعداد مطلقه للافراد والاحداث.وقد تم توزيعها على فئات عديده .وبالرغم ما قد تبدو عليه هذه المعطيات الخام منذ الوهله الاولى من انها حقائق بسيطه.الا انها فى حقيقه الامر تعتبر محصله تركيبات معقده وخليط تتداخل فيه عناصر وعوامل كثيره ومتباينه.ويحتاج الامر الى حل هذا التداخل وتقليل درجه التعقيد وفصل العوامل وعزل الظواهر وتوضيح التاثيرات غير العاديه وهذا ما يعنيه التحليل.والذى بدونه يصعب فهم كيفيه تفاعل الظواهر ونموها.التنبؤ بتطورها فى المستقبل.على ان التحليل عمليه لا نهايه لها.كما حدث تقدما بشانه كلما اكتشفنا عناصر جديده وعوامل.
والواقع ان الرايين السابقين فى تحديد معنى التحليل يلقيان الضوء على حقيقته من جوانب متباينه الاولى يوضح خطواته والثانى يشير الى اهدافه بحيث يمكن القول ان التحليل عباره عن عمليه مكمله لعمليه جمع المعطيات من مصادرها المختلفه سواء اكان تعداد او تسجيل حيوى
او بيانات جاهزه او بحث اجتماعى كما يحث فى حاله دراسه السكان.او هو خطوه لاحقه لخطوه جمع المعطيات.وهو فى ذاته ينطوى على خطوات متباينه منها التلخيص والتصنيف والايجاز او التعبير عن الحقائق فى صوره موجزه كما هو الحال فى جدوله المعطيات.ثو استخلاص النتائج الاكثر عموميه.وتهدف عمليه التحليل الى توضيح التداخل بين المعطيات .ثم استخلاص النتائج الاكثر عموميه.وتهدف عمليه التحليل الى توضيح التداخل بين المعطيات وبيان تاثير العوامل المختلفه .حتى يسهل فهم كيفيه تفاعل الظواهر ونموها والتنبؤ بتطورها فى المستقبل.وتاسيسا على هذاالتحديد لمعنى التحليل يمكن ادراك اهميته فى دراسه الظواهر.وذلك لان عمليه التحليل تعبر عن جوهر الدراسه.وتشير الى الجانب الابداعى فى خطواتها.وتظهر لنا قدره الدارس وخبرته وعمق خياله وتفكيره فى التوصل الى النتائج العامه التى تعين على فهم الظواهر وتفسيرها والتنبأ بها فى المستقبل

ثانيا.نماذج التحليل السكانى

تلتزم دراسه السكان سواء فى الديموجرافيا او الدراسات السكانيه بمقومات التحليل السابقه من حيث الخطوات والاهداف.حيث يتفق دراسى السكان فى بينهم من حيث قيامه بتصني المعطيات السكانيه وجدولتها واستخلاص النتائج العامه.وذلك كله بهدف البحث عن العوامل المؤثره فى الظاهره السكانيه ونموها وتطورها فى المستقبل وان كان هناك اختلاف بينهم فى هذا الصدد فهو يتمثل فى نوعيه العوامل التى يبحثون عنها والتى يعتقدون فى اثرها على الظواهر السكانيه.وبناء على ذلك فيتوقع حدوث اختلافا بينهم فى مضمون التحليل الذى يجرونه للمعطيات السكانيه وفى نوعيه الاهداف التى يسعون اليها وبالتالى ظهر نماذج متباينه للتحليل السكانى.يهمنا ان نتعرف على كل نموذج منها حتى يتسنى انا الوقوف على طبيعه التحليل الاجتماعى فى الظواهر السكانيه موضوع اهتماما فى هذا الصدد
(1)التحليل الديموجرافى للظواهر السكانيه
تنظر الديموجرافيا الشكليه الى السكان على انه نسق يتكون من عناصر الحجم والتكوين والتوزيع وعمليات المواليد والوفيات والهجره وتمثل هذه العناصر السكانيه والعمليات محور الاهتمام الاساسى فى ديموجرافيا فيقوم الديموجرافى عند التحليل بوصف نسق السكان والبحث عن العلاقات الوثيقه بين مكوناته وعملياته.لانه يفترض بان حجم النسق يتغير نتيجه للتغير فى عمليات السكان اذ يموت بعض اعضاء النسق ويولد غيرهم ويهاجر بعض ثالث منهم بان ينزحوا بعيدا عنهم.كما يفترض ان عمليات المواليد والوفيات والهجره تؤثر حركه السكان وهجرتهم داخل البلد من منكقه الى اخرى فى توزيعهم حسب الاقامه.وبناء على ذلك يعنى دارس الديموجرافيا بالبحث عن العلاقات بين مكونات النسق هذه وبين عملياته
فعندما يتصرف الديموجرافى الى دراسه الوفيات مثلا.ويحاول تحليل البيانات والمعطيات التى تتوفر له او لهذه الظاهره من المصادر المتباينه فانه يلتزم بخطوات التخليص والصنيف والايجاز حتى يستطيع ان يحقق اهداف دراسته الديموجرافيه فى الكشف عن علاقه هذه الظاهره بمكونات النسق السكانى الاخرى
وعاده ما يبدا التحليل الديموجرافى بتحويل الاعداد التى توفرت عن ظاهره الوفيات من مصادر المعطيات السكانيه المختلفه.الى نسب او معدلات وهى عمليه يتم فيها تلخيص او تجريد البيانات والمعطيات المتعلقه بالوفيات فى المجتمات ذات الحجم المختلف والتى يصعب المقارنه بينها.وتحويلها الى وحدات يمكن للمقارنه بينها.
-ويعتبر اسلوب تحويل الارقام الخام الى نسبه مئويه او الفيه هو الاسلوب الشائع بين دارسى السكان فى هذا الصدد.بحيث تحسب نسبه الوفيات عن طريق قسمه عدد الوفيات فى احد السنوات على عدد سكان المجتمع فى نفس هذه السنه وضرب النتائج فى 1000 ويسمى الناتج نسبه ومعدل الوفيات الخام.ويحسب معدل المواليد الخام بنفس الطريقه.كما يحسب معدل الهجره بنفس الطريقه ايضا ولكن عندما وجد دارسوا السكان فى الديموجرافى ان هذه النسب والمعدلات الخام تمثل جمله السكان.وتترتب على تجميع معطيات سكانيه متباينه مثل الجمع بين التفاح والبرتقال مثلا.فهى ابعد ما تكون عن الدقه فى وصف الظاهره السكانيه ولا تساعد على تصنيف المعطيات.فقروا فى ضروره تنقيه هذه المعدلات الخام وتحويلها الى معدلات نوعيه حسب النوع او العمر او المتزوجين او المطلقين او ما الى ذلك.وبدأو فى تلخيص البيانات والمعطيات باسلوب المعدلات النوعيه.وتحويل الارقام الخام لظاهره لوفيات مثلا الى معدلات وفيات نوعيه من خلال قسمه عدد الوفيات فى عمر معين على عددالسكان فى نفس الفئه العمريه مضروبا فى 1000 او عدد الوفيات من نوع معين ذكور واناث على عدد السكان من نفس النوعيه مضروبا فى1000 الخ.وبنفس الطريقه يمكن حساب معدل المواليد النوعى معدل الهجره النوعيه.ثم يبدا دارس السكان فى اليموجرافيا بعد ذلك فى تطبيق معدالاته الاحصائيه ومعالجته الرياضيه التى تساعده فى اجراء هذه الخطوه الثانيه فى تحليله لظاهره الوفيات وتحقيق مزيد من الدقه من تصنيف هذه الظاهره حتى يتسنى له الانتقال الى الخطوه التاليه فى التحليل وهى جدوله البيانات.
والواقع ان عمليه تكوين الجداول والخرائط والرسومات تمثل خطوه ضروريه وهامه فى عمليه التحليل اليموجرافى للظواهر السكانيه.لانها تساعد على المقارنه بين المعطيات وتمسح باستخلاص النتائج العامه.اذ يقوم دارس السكان فى الديموجرافيا بوضع معدالات الوفيات النوعيه والتى قام بحسابها للسكان فى مجتمعه او فى اقسام متباينه من هذا المجتمع وخلال فتره زمنيه معينه فى جدول تكرارى.



(2)التحليل الاقتصادى للسكان

ينظر الاقتصاد للسكان باعتباره من بين المتغيرات التى تفيد فى تحليل المتغيرات الاقتصاديه.ويفترض ان التغير فى المتغيرات الاقتصاديه مثل الثروه والموارد والاستثمار والاستهلاك او ما اليها قد يؤثر فى التغير فى المغيرات السكانيه مثل المواليد والوفيات والهجره او تكوين السكان او توزيعهم...الخ.والعكس بالعكس.ومن ثم يجتهد علماء الاقتصاد عند دراستهم للسكان فى البحث عن العلاقات بين هذه المتغيرات وكيفيه التفاعل بينها وتأثيرها فى بعضها الاخر.فعندما ينصرف الاقتصاد الى دراسه ظاهره نمو السكان مثلا.ويحاول تحليل لبيانات والمعطيات التى توفرت له حول هذه الظاهره من المصادر المتباينه.فانه يلتزم بلا شك بنفس خطوات التحليل وتعنى التلخيص والتصنيف والايجاز حتى يتسنى له تحقيق اهداف دراسته الاقتصاديه فى الكشف عن علاقه هذه الظاهره بمكونات النسق الاقتصادى موضوع اهتمامه.فيقوم الاقتصادى اولا بتحويل الاعداد الخام التى توفرت له عن ظاهره نمو السكان من مصادر المعطيات السكانيه المختلفه وخاصه التعداد والتسجيل الحيوى او البيانات الجاهزه.الى انسب او معدلات عامه او نوعيه.ثم يقوم بتصنيفها حسب السنوات او حسب الاقامه فى الريف والحضر.ويحاول بعد ذلك تحليل التفاعل بين ظاهره نمو السكان وبين العوامل الاقتصاديه موضوع اهتمامه وتخصص.

(3)التحليل الجغرافى للظواهر السكانيه
تنظر الجغرافيا الى السكان باعتبارهم عنصرا هاما فى مكونات نسق الفضاء والارض والبيئه.وتفترض ان هناك علاقه بين متعيرات السكانمثل توزيعهم وكثافتهم ونمزهم وما اليها.وبين المتغيرات الجغرافيه مثل المناخ والتضاريس والتربه والموارد الطبيعيه وما اليها.وتحاول البحث عن كيفيه تأثير هذه العوامل الجغرافيه فى الظواهر السكانيه.
اذ عندما ينصرف اهتمام الجغرافى الى دراسه ظاهره توزيع السكان مثلا.استنادا الى اعتباره هذه الظاهره السكانيه من اهم الموضوعات التى تعنى بها الجغرافيا لان خريطه توزيع السكان فى العالم هى واحده من ثلاث اهم خرائط على الاطلاق فى الدراسات الجغرافيه.اللى جانب خريطه تضاريس العالم وخريطه المطر السنوى فى العالم.وأن خريطه توزيع السكان سواء فى العالم او فى منطقه من المناطق.تعتبر المرأه التى تنعكس فيها جميع العناصر الجغرافيه والطبيعيه والبشريه مجتمعه او هى بمثابه الصوره النهائيه للتفاعل بين عناصر الطبيعه والعناصر البشريه.فاننا نجده يلتزم بنفس خطوات التحليل العلمى للمعطيات السكانيه التى تتوفر له من مصادرها المتباينه حول هذه الظاهره.ويسير فى خطوات التلخيص والتصنيف والايجاز حتى يتمكن من تحقيق اهداف دراسته الجغرافيه فى الكشف عن علاقه هذه الظاهره السكانيه بمكونات النسق الجغرافى موضوع تخصصه.
فيقوم الجغرافى اولا بتحويل الاعداد الخام التى توفرت به عن ظاهره توزيع السكان من مصادر المعطيات السكانيه المختلفه وخاصه التعداد والتسجيل الحيوى والبيانات الجاهزه.ثم يحولها الى نسب او معدلات.ثم يبدا بعد ذلك فى تصنيف هذه المعدلات ةالمعبره عن الظاهره المدروسه.حتى يتمكن بعد ذلك من القيام بالخطوه التاليه فى عمليه التحليل.وعتبر الجغرافى عمليه تكوين الخرائط بمثابه خطوه اساسيه فى كل تحليل يجربه للظواهر الجغرافيه وغيرها من الظواهر السكانيه التى قد يهتم بها لانها تسهل له عمليه المقارنه بين المعطيات وتساعده من ناحيه اخرى على استخلاص النتائج العامه

(4)التحليل الاجتماعى للظواهر السكانيه
ينظر علو الاجتماع الى السكان باعتبارهم اهم عنصر فى البناء الاجتماعى المجتمع.ويفترض ان هناك تفاعلا بين الظواهر السكانيه وبين غيرها من مكونات البناء الاجتماعى للمجتمع.ويستفيد عالم الاجتماع فى دراسته للظواهر السكانيه وفى صياغته للعلاقه بينها وبين مكونات البناء الاجتماعى الاخرى.يستفيد من الاطار التحليلى لنسق الفعل الاجتماعى.والذى تجرى من خلاله كل دراسه للسلوك الاجتماعى فى نطاق هذا العلم.
ويتخذ نسق الفعل الاجتماعي من السلوك التفاعلي وخاصة سلوك الدور محورا لاهتمامه الرئسى فى تحليله لصور التفاعل الاجتماعي المختلفه بين الافراد فى المجتمع.ويعتبر نسق الاسرة فى مقدمة صور التفاعل الاجتماعى والسلوك التفاعلى وسلوك الدور التى يمكن ان يعني بهاعلماء الاجتماع المشتغلون بدراسة الظواهر السكانية ذلك لان كل عضو في السكان ينتمى الى اسرة.ويشغل ادوارا عديدة داخل النسق الآسرى .مثل دور الآب والزوج والعم والجد والآخ وزوج الآخت..الخ.وتحددهذه الآدوار علاقاته بالآعضاء الآخرين في النسق ولكل دور توقعات سلوكية معينة.يترتب عليها ان يتمتع كل عضو فى الاسرة بمكانة اجتماعية متميزة من غيره وتضفى عليه قدرا من السلطة والقوة داخل نسق الاسرة...الخ بحيث يظهر بناء الآسرة بعد ذلك.ليقوم باداء الوظائف المحددة لها كجماعة اجتماعية وكنظام اجتماعي. وان كان الوصف المناسب للآسرة كنسق فعل اجتماعى يتجاوز نطاق اهتمامنا في الكتاب .لان هناك مداخل سوسيولوجية عديدة لدراسة الآسرة كما سنشير الى ذلك فيما بعد . الا أن اهتمام كثيرا من علماء الاجتماع و المهتمين بدراسة الظواهر السكانية ببيان كيف تتفاعل الاسرة من حيث بناءها ووظائفها باعتبارها نسق للفعل الاجتماعى مع الظواهر السكانية .أمرا لا يمكن انكاره نظرا لتزايد عدد الدراسات التى اجروها فى هذا الصدد.
avatar
karremmtm
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 163
نقاط : 488
تاريخ التسجيل : 12/12/2009
العمر : 28

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نماذج التحليل السكانى

مُساهمة من طرف Admin في 2010-01-04, 11:01 pm

اصلي يابرنس
تسلم ايدك

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 875
نقاط : 1230
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
العمر : 27
الموقع : http://zra3a.forum.st

http://zra3a.forum.st

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: نماذج التحليل السكانى

مُساهمة من طرف elmasry13743 في 2010-02-11, 4:47 pm

ألف شكر على الكلام الحلو ده
avatar
elmasry13743
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 492
نقاط : 625
تاريخ التسجيل : 13/10/2009
العمر : 27

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى